وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد

اتصل بنا

خريطة الموقع

English site

824px عرض * 360px طول

معالي نائب الوزير: ميزانيّة الخير جاءت تتويجاً للخُطط الناجعة والرؤية السديدة للقيادة الرشيدة

العلاقات العامة والإعلام  
 
رفع معالي نائب الوزير الأستاذ الدكتور يوسف بن محمّد بن سعيد التهنئة إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود و لسموّ ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز – حفظهما الله – بمناسبة إعلان الميزانيّة العامّة للدولة للعام 2020م، مؤكّداً معاليه بأن ميزانية الخير جاءت تتويجاً للخُطط الناجعة والرؤية السديدة للقيادة الرشيدة – حفظها الله – في الأخذ بأدوات النجاح ووسائله في مجالات العمل في أجهزة الدولة كافة، وإعطاء القطاع الخاص فُرصاً أكبر من خلال توفير المشاريع الضخمة في شتّى مناطق المملكة. 
ونوّه معاليه بالنهج القويم الذي تسلُكه الحكومة الرشيدة في دعم النمو الاقتصادي الذي تشهدُه بلادنا المباركة في هذا العهد الزاهر، وتشهد من خلاله مواصلة تنفيذ برامج التنمية الشاملة وتلبية حاجات المواطنين، والعمل على تحسين القطاعات الخِدميّة والارتقاء بمستويات خدماتها المُقدّمة. 
وأضاف معالي الدكتور "ابن سعيد" بأن المملكة تنعم ولله الحمد والمنّة باقتصاد قوي متين، وتملك القوة الكافية لمواجهة التحديات الاقتصاديّة في هذه المرحلة الصعبة التي عانت منها اقتصاديات العديد من الدول على المحيط الإقليمي والدولي، مُشيراً معاليه إلى أن ترؤس المملكة لمجموعة العشرين يُعدّ دلالة واضحة على ثقة العالم بأسره باقتصاد المملكة ومتانته، ورسوخه. 
وختم معالي الدكتور يوسف بن محمّد بن سعيد تصريحه بشُكر الله عز وجل على ما أفاء به على بلادنا العزيزة من خيرات جِزال، ونعم لا تُعدّ و لا تُحصى، كما شكر معاليه ولاة الأمر – حفظهم الله – على ما يقومون به من جهود مُباركة ، وأعمال عظيمة، للرُقيّ بالوطن وتوفير الأمن والاستقرار ورغد العيش للمواطنين والمقيمين على ثرى هذه الأرض المباركة، وما يولونه خاصّةً للوزارة من دعم ومتابعة في أعمالها كلها، لتقوم بذلك على الوجه المُرضي، سائلاً الله تعالى أن يحفظ المملكة من كل سوء ومكروه، وأن يُديم أمنها وإيمانها، وأن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو وليّ عهده الأمين، ويزيدهما توفيقاً وتسديداً. ​