وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد

اتصل بنا

خريطة الموقع

English site

824px عرض * 360px طول

من خلال الأئمة والخطباء والدعاة .. الوزارة تواصل دعم حملة " وطن بلا مخالف "

العلاقات العامة والإعلام  
 
​جدد معالي نائب وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السديري التأكيد على جميع فروع الوزارة بمختلف مناطق المملكة ، بمواصلة المشاركة في الحملة الوطنية لتعقب مخالفي أنظمة الإقامة والعمل ، التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ــ حفظه الله ــ ، ودشنها صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود ــ حفظه الله ــ في غرة شهر رجب 1438هـ ، بإعطاء المخالفين لأنظمة العمل والإقامة فرصة لمغادرة المملكة ، وإعفائهم من بصمة " مُرحَّل " والغرامات الأخرى. وأكد معاليه ــ في تصريح له بهذا الشان ــ أهمية دور المنبر وأثره الفاعل في توعية المجتمع في التعامل مع المخالفين ، وكذلك تنبيه المخالفين إلى الأخذ بالأنظمة المرعية بهذا الشأن. وأثنى السديري على ما طرحه الخطباء في مستهل الحملة من خطب ودروس يومية في المساجد ، في إطار تفعيل دور المنبر في معالجة هذه القضايا التي تهم المجتمع ، وتساهم في إرساء النظام ، والحد من فوضى التخلف في الإقامة. وأشاد معاليه بدور القيادة الحكيمة للمملكة في إعطاء فرصة للمخالفين وإعفائهم من الغرامات، مشيراً إلى أنها من مكرمات الخير الذي تعود عليه الجميع في مملكتنا الحبيبة. وأبان معالي الدكتور توفيق السديري أن الواجب على الجميع ــ دعاة وخطباء وأئمة مساجد وإداريين ــ العمل بروح الفريق الواحد في المساهمة في إنجاح الحملة بكل الوسائل الممكنة ، ومواصلة العمل على نشر الوعي المجتمعي، والتأكيد على المخالفين بأن استمرارهم في المخالفة معصية لله ولرسوله، وأن الواجب الشرعي على الجميع هو امتثال القوانين والأنظمة والتعليمات التي أمر بها ولي الأمر في هذه البلاد . واختتم معالي نائب وزير الشؤون الإسلامية ــ تصريحه ــ مؤكداً أن الوزارة بكافة منسوبيها وكوادرها تسعى بكل ما أوتيت من قوة للمساهمة في هذه الحملات التي تساهم في إرساء النظام العام ، وإيجاد بيئة صالحة تقوم على النظام وتحارب الفوضى .